الاثنين، 18 أغسطس، 2008

لحظاات في تخاريف !


لحظاات من العشق تحيى قلوب
كادت وأن تموووت

لحظاات من الالم تخنق السعادة

ولحظات من العناد تقتل الحب

أو ترميه جريح على أرض من الم

الكبرياء

تحيينا لحظة وتخنقننا لحظة وتقتلنا لحظة

ونضيع منا في لحظة
و
قد لا نعود


هـناا

9 التعليقات:

ســـــــهــــــــــر يقول...

و لحظات تفصلنا عن الحياه فلا نحيا و لا نموت -ما اروعها لحظات نجعلها مروعه -- هانا- بغيب عن الروعه هنا لكن برجع
و استمتع

ســـــــهــــــــــر يقول...

و لحظات تفصلنا عن الحياه فلا نحيا و لا نموت -ما اروعها لحظات نجعلها مروعه -- هانا- بغيب عن الروعه هنا لكن برجع
و استمتع

ســـــــهــــــــــر يقول...

و لحظات تفصلنا عن الحياه فلا نحيا و لا نموت -ما اروعها لحظات نجعلها مروعه -- هانا- بغيب عن الروعه هنا لكن برجع
و استمتع

شجره الدر يقول...

او نعود فلا نجد ماكنا نحياه سواء كان ألما أو حبا
او كان ماكان
فلا شىء يبقى على حاله هذا الزمان
والنبى اوعى التخريفه الجايه تودينا زحل او بلاد الواء الواء او يمكن قاره جدده
وابقى افتكرى كل لحظه مختلفه ف عمرك عيشيها لها فرحها وحزنها وطعمها
وتحياتى للاسلوب المتميز

MKSARAT SAYED SAAD يقول...

هنوووووون ازيك

لا أدري ماذا أصاب الكل المشاعر جميعها اصبحت تسحق بين تارتي الحب والزن ومن يدفع الحساب نحن
اتمنى ان يكون هذا الاحساس كسحابة صيف
تحياتي
سيد سعد

hana يقول...

سهر

الروعه فى وجودك سهر
بجد احسك منبع الروعة والجمال
أحساسك عالي بالحروف
نورتيني حبيبة قلبي
سعيدة بتواجدك الجميل

hana يقول...

شجرة الدر
فعلا المشكلة انه الاشياء سرعان ماتختلف
وحين نفيق ربما ... ولكن
كيف نحيا لحظات لا نود وان نحياها

وجودك هو اللي مميز
بجد
سعيدة بتشريفك الغالي

hana يقول...

MKSARAT SAYED SAAD

سيد أزيك أنت عامل ايه

للاسف كل اللحظات بقت ضد الاحساس
دايما بتحاول تسيبه جريح
مهزوم

نورتني وسعيدة بوجودك الجميل

!!! عارفة ... مش عارف ليه يقول...

عندما قرأت هذا البوست
شعرت بوخذة صغيرة بها وجع لكنها ليست مؤلمة
ربنا غلب الشجن على إحساس الألم

اشكرك شكراً جزيلاً على تلك اللحظات الشجية

وليد

 


تخــاريف هنونـــه. Template Design By: SkinCorner