الخميس، 11 يونيو، 2009

حد الثمالـة ذائبة في هوااه




يهمس دفئا
فيهدي لقلبي روح وحياه

يهمس شوقا
فيغدو فؤادي منهكه قواه
يشتت نبض القلب الغريق
ويعزف على وتره بشفاه

يحاصر قلبى الضعيف
ويغلق كل ابواب النجاة

يذوب انفاسه بصدري
فاضيع بقبلة من شفاه
و اصير بلا ادنى حياااااة

وأشعر ان الوجود تلاشى
لست على الارض انا فى سماااه

أحبه
أحبه كثيرا هذا المتيم
حد الثمالة ذائبة بهواه
وكيف أهرب من حنين يسري
بفؤادي الذى ما ارتضى سواه

19-6-2008
 


تخــاريف هنونـــه. Template Design By: SkinCorner