السبت، 29 أغسطس، 2009

كما الجيثارالأسباني تبدو


رافقتُ ا لقمر كي آراكـ
ْوماعهدتني من قبلٍ ذاك
فكيف أبتعدُبطيفـك عني
وكيف أبْتعدبي عن هواك
ونار إذا وجَدتٌك تَلتهمني
وإذا غِبت عن قلبي نداك
أستحلِفٌك بالذي خلق الحياة
رفقاً بي وذا الهلاك
وونينٌ بقلبي الغريق
أذابه عطرك فإشتهاك
إذا رأيتٌك تجتذبنـي
أوا ليس في الكونٍ سواكـ!

كما الجيثارٌ الأسباني تبدو
تعزف على القلبِ شفاك
بَلّلّت أنفاسٌكَ نبضي
وآذبت جليد الفـؤاد
يشعرك تتأجج ناره
آآه قلبي ماإبتلاك..!!

بقلــمي
هنـاااااا
29-8-2009
 


تخــاريف هنونـــه. Template Design By: SkinCorner